سفير اوزبكستان مصر واوزبكستان تجمعهم روابط مشتركة تحت قيادة الرئيس السيسى المصريين يعيشون انجازات سياسية واقتصادية. فى عهد الرئيس السيسى 

 

مكتب القاهرة /فاطمة بدوى

صرح  سفير أوزبكستان بالقاهرة،ايبك عثمانوف  أن مصر وأوزبكستان تجمعهما رؤية مشتركة بخلاف الروابط التاريخية، أهمها توجهات القيادة السياسية في كل منهما ممثلة في الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس شوكت ميرضيائيف، اللذين أكدا مرارًا وتكرارًا على ضرورة مكافحة الإرهاب ليس بالسلاح والقوة فقط، ولكن بالعلم والثقافة والتنوير، وأنه لهذا السبب أنشأت مصر مراكز لمناهضة التطرف في الأزهر الشريف ودار الإفتاء، كما أنشأت أوزبكستان مركز الحضارة الإسلامية في طشقند ومركز الدراسات الإسلامية الدولي في سمرقند اللذين يعتبران أقوى لبنات بناء ثقافي معرفي يعمل على رفض أفكار التطرف من خلال التنوير ونشر العلوم.

وأشار السفير الأوزبيكى” إلى أن الشعب المصري تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي حقق إنجازات وقفزات كبيرة على مستوى الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مضيفًا أنه في هذا الاتجاه فإنه ينظر بأمل في بدء حوار سياسي بين الزعيمين “السيسي – ميرضيائيف”، وانطلاق قطار التعاون بين البلدين في مجالات التجارة والزراعة والتكنولوجيا والسياحة والثقافة.

وأضاف السفير أيبك عارف عثمانوف أن أوزبكستان استقدمت وفدا من رجال الأعمال الأوزبك منذ أيام إلى القاهرة بهدف تعزيز فرص التعاون فى مجالات الاستثمار والتجارة فى قطاع الإلكترونيات من خلال عقد شراكات مع رجال الأعمال المصريين بهدف التصنيع المشترك والتصدير لأسواق إفريقيا، مشيرًا إلى أن تلك الزيارة هي الأولى منذ 5 سنوات.

وأوضح أن الوفد ضم ممثلين من كبرى الشركات العاملة فى مجالات تصنيع الأجهزة المنزلية والكابلات والأسلاك الكهربائية ومحطات توليد الطاقة الشمسية والأجهزة الموفرة للطاقة والمحولات وكابلات الطاقة ذات الجهد العالى والمتوسط، مشيراً إلى أن السفارة تعتزم تنظيم عدد من الزيارات المتخصصة لوفود من رجال الأعمال الأوزبكستانيين لمصر فى مختلف القطاعات لبحث عقد شراكات وإقامة مشروعات مشتركة خلال الفترة المقبلة.