الجالية الأرمنية في مصر تشارك في حدث الفلاش موب العالمي “دعنا نرقص كوتشاري”.

مكتب القاهرة/فاطمة بدوى
و قد شاركت 26 دولة و 80 مدينة و 112 فرقة للرقص الشعبي في احتفالية هذا العام. 

شارك سفير ارمينيا بمصر كارين كريكوريان و حرمه  أعضاء الجالية في الاحتفالية و قاموا بمشاركة الشباب في الرقصة.

مبادرة ‘دعنا نرقص كوتشاري’ هذا العام خصصت للذكرى الـ 150 لميلاد مؤسس المدرسة الوطنية الأرمنية للموسيقى الكاهن “كوميتاس” والشاعر والكاتب والناشط الارمني “هوفهانيس تومانيان”.

و تعد رقصة الكوتشاري هي رقصة تراثية معروفة على نطاق واسع، يتم ممارستها في الأعياد والاحتفالات في أرمينيا، والمناسبات العائلية والاجتماعية، بغض النظر عن العمر والجنس والطبقة الاجتماعية”.

وقد تم إدراج رقصة الكوتشاري الأرمنية ضمن قائمة التراث الثقافي اللامادي للانسانية باليونسكو.

ووفق اليونسكو، فإن رقصة كوتشاري الأرمنية هي رقصة تعبر عن الهوية الوطنية وتنشر التواصل والتوافق ، وتسهم في استمرار الذاكرة التاريخية والثقافية والاثنية،