فى حفل افطارها القبائل العربية تدعم الدولة المصرية والرئيس السيسى


 
مكتب القاهرة /عبد الرحمن احمد

نظم المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية، برئاسة الربان عمر المختار صميدة، امس الجمعة، حفل إفطاره السنوي بمزرعة صميدة على طريق الصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية، وذلك بحضور سليمان وهدان، وكيل مجلس النواب، والدكتور مجدي مرشد، نائب رئيس حزب المؤتمر، واللواء أحمد زغلول، مساعد مدير المخابرات الحربية الأسبق، ولفيف من عواقل ومشايخ القبائل العربية، وأعضاء مجلس النواب والقيادات الشعبية.

من جانبه، قال الربان عمر صميدة، إن الهدف من الحفل هو لم شمل القبائل العربية والمهتمين بدعم الدولة والرئيس عبدالفتاح السيسي والعمل على وحدتها وتقويتها، وإننا كأبناء القبائل العربية نسير خلف الدولة ونعد بمثابة ظهير شعبي لها وللقيادة والجيش المصرى الذي سيظل دائما هو الحصن المنيع لأمن مصر القومي، مؤكداً أن رجال القوات المسلحة قادرون على حماية الوطن وشعبه العظيم، مشيداً برجال الجيش والشرطة ودورهم في الحفاظ على تماسك الوطن واستقراره ودورهم البطولى في التلاحم مع المواطنين والتصدى للعناصر الإجرامية والإرهاب